موكب تنصيب كل من السيّد عماد الحمامي وزير التكوين المهني والتشغيل والسيدة سيّدة الونيسي كاتبة الدولة مكلفة بالتكوين المهني

انتظم صباح اليوم الإثنين 29 أوت 2016 بمقر وزارة التكوين المهني والتشغيل موكب تنصيب كل من السيّد
عماد الحمامي وزير التكوين المهني والتشغيل والسيدة سيّدة الونيسي كاتبة الدولة مكلفة بالتكوين المهني والمبادرة الخاصة وذلك بحضور السيّد زياد العذاري وزير الصناعة والتجارة وممثلي الأطراف الاجتماعية وكافة إطارات وأعوان الوزارة والهياكل تحت الإشراف
وأكّد السيّد عماد الحمامي وزير التكوين المهني والتشغيل الجديد بهذه المناسبة عن فائق شكره وإمتنانه على الثقة التي وضعها رئيس الحكومة في شخصه بتعيينه للإشراف على قطاع التكوين المهني والتشغيل، مؤكّدا العزم على مواصلة العمل على المشاريع والبرامج التي هي بصدد الإنجاز في مجالي التكوين المهني والتشغيل والعمل على تحقيق تطلعات وانتظارات الشباب، مشيرا إلى ضرورة العمل على مقاومة التشغيل الهش والتشجيع على المبادرة الخاصة خاصة أنه تم تعزيز صلاحيات الوزارة ضمن حكومة الوحدة الوطنية
ومن جهتها أفادت السيدة سيدة الونيسي كاتبة الدولة المكلفة بالتكوين المهني والمبادرة الخاصة على مواصلة المشاريع الكبرى التي انطلقت الوزارة في تنفيذها والعمل المشترك على تطوير المنظومة الوطنية للتكوين المهني للإستجابة لحاجيات الشباب وتمكينهم من الأدوات الضرورية لتنمية روح المبادرة لديهم
وأكّد السيّد زياد العذاري وزير الصناعة والتجارة من جانبه على أهمية التجربة التي كانت له صلب وزارة التكوين المهني والتشغيل والتي اتسمت بالعديد من الإصلاحات والمشاريع في قطاع التكوين والتشغيل، مشيرا إلى أهمية دور المناخ الاجتماعي في إنجاح هذه التجربة، كما عبر عن شكره وامتنانه لكافة أعوان وإطارات القطاع على المستوى الوطني والجهوي لما أبدوه من تعاون وما تميزوا به من كفاءة عالية
شارك الموضوع
تعليقات
Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript